تصريح الكاتب يوسف حسين عن مفاجأة المعرض وما صرح به نحو عمله الروائي القادمب

بين الواقع والخيال جرة قلم

بعد مسيرة أدبية حافلة بالأعمال الروائية والقصصية للأديب يوسف حسين وبعد ما قدم للقراء أعمالا أدبية، أثارت الجدل حول معالجتها والقضايا المطروحة داخلها، وكان لنا لقاءا معها

بداية من عمله الروائي "إرم_العهد_الحديث" والتي قدم داخلها بعض القضايا الشائكة والحساسة ك "زنا المحارم" والتي تطرق إليها بأسلوب شيق؛ مما جعل القارئ يقف أمامها منتبه الذهن، يتساءل عن ماهية تلك الأفكار وكيف رصد الكاتب تلك الأحداث ليصيغها لنا بذلك السرد الروائي المميز.

لننتقل لعمله والذي اقتحم به عقولنا عنوة "الأربعون الثانية_ ابن التيه" ليصعد بأفكارنا لمستوى أعلى من التوقعات ويفتح أمامنا أبوابا تكاد تكون موصدة أمامنا ويفاجئنا بعمل أدبي امتاز بصراع أبدي ورؤية لم يسبق إليها أحد من قبل.

والآن نلتقي معه وعمله الروائي الجديد والذي سيشارك به في معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام وكما اعتدنا منه على اختراق كل ما يعيق مجتمعنا سيقدم الكاتب 

عملا  يحمل صرخة على وشك أن تملئ عقولنا، وعندما وجهت له سؤالا:

ماذا يمكن أن يخبرنا الكاتب عن عمله القادم بجملة بعد التصريح الذي أذاع عنه منذ أيام عن بعض الافكار المطروحة داخل روايته ألا وهي

"تعدد الأزواج" .... المقال هنا 👇

https://jawak.com/%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B2%D9%88%D8%A7%D8%AC-18571

فقد أجاب الكاتب بجملة واحدة لتوقظ داخلنا استشعارات الانتباه والتركيز

ج: «كثير الشعارات ضعيف النفسي قول ما يتمناه، لكنه في لحظات الحسم يفعل عكسه.»

لنختم حديثنا هنا إننا على وشك أن نتصادم مع فكر وصراع جديد سيقدمه لنا الكاتب يوسف حسين قريبا

#اسكرايب_شرين_رضا 

#يوسف_حسين