هناك دوما جدل بين حقيقة حرمانية الاغاني ...بين الاحاديث الضعيفة و القصص المشكوك فيهم ...وبين حديث المفتيين عن الغناء ليصلو لاباحته ... لكننا في هذه  الحالة مخطئون ....لاننا لم نتذكر قول الله تعالى وهو اول ما نزل من القرآن الكريم على نبينا محمد (ص)  لان جهلك بأمر ما لا يشفع لك طالما لديك فرصة في البحث حوله واثبات حقيقته ....كل من افتى في  حرمانية الاغاني بص للاغاني و الكلمات وافتاء من هم قبله  ...لم ينظر للباب الموارب الذي الموسيقى كانت مفتاحه ....نعم لان الموسيقى محرمة شرعا اما الكلمات فاان حلالها حلال.... اعذب الالحان تضر بأعصابك و تركيزك يوميا وتسبب مشاكل في السمع على المدى الطويل ...ابحث في منصة جوجل عن ابحاث تثبت قولي وصحة كل حرف ....اما الاغاني الدينية و التي يعتبرها البعض هي الافضل فهي تجارة بأسم الله ورسوله ودينه الحق.... وقال احد الاصدقاء ذات مرة : بحسها بتقربني لله

وهل ستقترب من الله بقرآنه وسنة نبيه ام بغنوة الفنان ؟؟! 

هذا ردي عليه ....لانهم لم يحلو مشكلة فقد تسببو ببعد الناس عن ربهم ,,, لو عالموسيقى التي حرمها تمدحونه هو في الغناء ؟  ... نفس المخدرات هي التي اوجدت المتعاطي اوجدت المدمن ...قليله حرام في حالة ان كثيره مسكر .. نفس امثلة الغناء 

اوضحت كل اركان الموضوع لان ما لا يدرك كله ...لا ولن يترك كله ...محمد المصري