(جذبني حياؤها) 

#الغرض من الراية :ليس لمجرد القراءة ،وإنما للتذكير بأن ما يميز الأنثي هو حياؤها وأخلاقها .  

صلي علي النبي 💜

التعريف بالأشخاص :

عائله الحاج سعد (رحمه الله ) والد بطل الروايه 

الحاج سعد :والد بطل الروايه ، توفاه الله منذ عامين 

الحاجة نادية :والدة بطل الرواية ،تبلغ من العمر ال ٦٠عاما .

فهد:بطل الرواية ،دكتور جامعي ،صاحب خلق رفيع ،ملتحي، يبلغ من العمر ال 30عاما 

إنجي:الأخت الأصغر لفهد ،تبلغ من العمر ال ١٧ عاما .

مهند :الصديق المقرب لفهد يماثله سنا وأخلاقا .

عائله المهندس أحمد (والد بطلة الرواية )

المهندس أحمد :والد ياسمين (بطلة الرواية )يبلغ من العمر ال ٦٠عاما .

الحاجه سناء:والده ياسمين (بطلة الرواية)تبلغ من العمر ال ٥٥عاما.

نور :الأخت الصغري لياسمين تبلغ من العمر ال ١٩عاما .

محمد :الأخ الأصغر لياسمين ،يبلغ من العمر ال ١٣عاما .

حبيبه :الصديقة المقربة لياسمين ،تعرفا عن طريق الدراسه .

#البداية : (ح 1)

نور :ياسمين ي حبيبتي أنا عارفة إنك أختي الكبيرة ،بس خديها مني نصيحة ،بلاش تكتمي نفسك كده ،ايه يعني لو لبستي زي زميلاتك ،انتي لسه صغيرة .

ياسمين :عاوزاني ألبس بناطيل بعد ما خدت خطوة حلوة إن أنا ألبس طويل !،عاوزة ترجعيني خطوة لورا ؟

نور:عاوزة تقنعيني إن حبيبة صاحبتك وحشة وباقي أصحابك ؟

ياسمين :لا بالعكس، كلهم محترمين جدا ومين قالك، أكيد دول بيحاربوا نفسهم لأنهم بيحبوا ربنا فأكيد بيعافروا عشان ياخدوا خطوة تقربهم من ربنا ،محدش عارف ايه ال ممكن يحصل بكرة؟

نور :تقصدي ايه ؟

ياسمين :يعني ال يتقدم خطوة حلوة لازم يدعي ربنا بالثبات وزيادة القرب من ربنا ،لأن محدش عارف ممكن من المتبرجات ربنا يهديهم وتلاقي منهم الداعية الإسلامية ،والمنتقبة ،والمختمرة ،والمحتشمة ،وممكن العكس تلاقي واحده محجبة ومحتشمة الشيطان يفضل وراها لغايه ما يخليها تخلع الحجاب وتلبس ضيق، عشان كده بقولك ال يعمل خطوة حلوة تقربه من ربنا يدعي بالثبات .

نور :كلامك جميل ي سمسم ،ادعيلي ربنا يهديني و أكون زيك .

ياسمين :بدعيلك ي حبيبتي من نفسي أكيد ،وإن شاء الله تكوني أحسن مني كمان ،أسيبك أنا عشان يادوب مسافه السكه والمحاضرات تبدأ ،هروح أسلم علي بابا وماما وأشوف محمد اخويا وأروح الجامعه ،مش عاوزة حاجه ؟

نور :لا سلامتك ي حبيبتي ،مع السلامه 

علي الجانب الآخر في منزل فهد (بطل الرواية)

الحاجة نادية :ي ابني مش ناوي تفرحني ،ما البنات كتيره وانت ما شاء الله دكتور وابن أصول وكل حاجة متوفرة ،مستني ايه ؟

فهد:بص ي ست الكل مع إنك بتكلميني في الموضوع دا كتير ،بس أنا لسه ملقتش بنت الحلال ال ارتحلها .

الحاجه ناديه :وانت هتشوف ازاي ي ابني وانت أصلا مش بتبص علي أي واحده ،وكليتك ال بتدرس فيها الطلاب أزهريه ،مفيش فيها بنات 

فهد:عشان كده ي أمي أنا واثق من ربنا، عشان أنا بسعي إن انا أراضيه ،بإذن الله هيراضيني ،ادعيلي ي أمي .

الحاجه ناديه :بدعيلك ي ابني ربنا يسترك ،وييسرلك حالك انت وأختك وجميع المسلمين ،اللهم آمين .

فهد :اللهم آمين ، آمال فين إنجي ؟

الحاجه ناديه :قاعدة في أوضتها بتذاكر .

فهد :ماشي ي ست الكل همشي عشان متأخرش علي الجامعه ، مش عاوزة حاجه ؟

الحاجه نادية :سلامتك ي حبيبي ،خد بالك من نفسك ربنا ييسرلك طريقك .

فهد :لو احتاجتوا أي حاجه كلموني .

الحاجه ناديه :ماشي ي حبيبي ،في رعاية الله 

فهد : في رعاية الله .